مدرسة العريش الثانوية الصناعية بنات

مدرسة العريش الثانوية الصناعية بنات

مدرسة العريش الثانوية الصناعية بنات

منتدى مدرسة العريش الثانوية الفنية الصناعية للبنات يهنئ الأمة العربية والإسلامية بحلول عيد الفطر المبارك ... أعاده الله علينا وعليكم بالخير ... ونتمى لكم عيداً سعيداً

    التعلم التعاونى

    شاطر
    avatar
    Admin
    مدير عام

    انثى عدد المساهمات : 26
    تاريخ التسجيل : 19/01/2010
    العمر : 30
    الموقع : مدرسة العريش الثانوية الفنية الصناعية للبنات

    التعلم التعاونى

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد 02 مايو 2010, 4:50 am

    تعريف التعلم التعاوني :

    التعلم التعاوني هو أسلوب تعلم يتم فيه تقسيم الطالبات إلى مجموعات صغيرة غير متجانسة ( تضم مستويات معرفية مختلفة ) ، يتراوح عدد أفراد كل مجموعة ما بين 4 – 6 أفراد ، وتتعاون طالبات المجموعة الواحدة في تحقيق هدف أو أهداف مشتركة .
    ما الذي يجعل العمل التعاوني عملاً ناجحاً ؟؟
    إن التعلم التعاوني شيء أكثر من مجرد ترتيب جلوس الطلاب ، فتعيين الطلاب في مجموعات وإبلاغهم بأن يعملوا معاً لا يؤديان بالضرورة إلى عمل تعاوني ، فيمكن مثلاً أن يتنافس الطلاب حتى لو أجلسناهم بالقرب من بعضهم البعض ، وكذلك يمكن أن يتحدثوا حتى لو طلبنا إليهم أن يعمل كل منهم بمفرده ، ولذا فإن بناء الدروس على نحو يجعل الطلاب يعملون بالفعل بشكل تعاوني مع بعضهم بعضاً يتطلب فهماً للعناصر التي تجعل العمل التعاوني عملاً ناجحاً . ولكي يكون العمل التعاوني عملاً ناجحاً فإنه يجب على المعلمين أن يبنوا بوضوح في كل الدروس عناصر العمل التعاوني الأساسية ، وهذه العناصر هي :

    1 ) الاعتماد المتبادل الإيجابي :-
    وهو أهم عنصر في هذه العناصر ، يجب أن يشعر الطلاب بأنهم يحتاجون لبعضهم بعضاً ، من أجل إكمال مهمة المجموعة ، ويمكن أن يكون مثل هذا الشعور من خلال :
    أ - وضع أهداف مشتركة .
    ب - إعطاء مكافآت مشتركة .
    ج - المشاركة في المعلومات والمواد ( لكل مجموعة ورقة واحدة أو كل عضو يحصل على جزء من المعلومات اللازمة لأداء العمل )
    د - تعيين الأدوار

    2 ) المسؤولية الفردية والزمرية :
    المجموعة التعاونية يجب أن تكون مسؤولة عن تحقيق أهدافها وكل عضو في المجموعة يجب أن يكون مسؤولاً عن الإسهام بنصيبه في العمل ، وتظهر المسؤولية الفردية عندما يتم تقييم أداء كل طالب وتعاد النتائج إلى المجموعة والفرد من أجل التأكد ممن هو في حاجة إلى مساعدة .

    3 ) التفاعل المباشر :
    يحتاج الطلاب إلى القيام بعمل حقيقي معاً ، يعملون من خلاله على زيادة نجاح بعضهم بعضاً ، من خلال مساعدة وتشجيع بعضهم على التعلم .

    4 ) معالجة عمل المجموعة :
    تحتاج المجموعات إلى تخصيص وقت محدد لمناقشة تقدمها في تحقيق أهدافها وفي حفاظها على علاقات عمل فاعلة بين الأعضاء ويستطيع المعلمون أن يبنوا مهارة معالجة عمل المجموعة من خلال تعيين مهام مثل :
    أ‌) سرد ثلاثة تصرفات على الأقل قام بها العضو وساعدت على نجاح المجموعة .
    ب‌) سرد سلوك واحد يمكن إضافته لجعل المجموعة اكثر نجاحا غدا .
    ويقوم المعلمون أيضاً بتفقد المجموعات وإعطائها تغذية راجعة حول تقدم الأعضاء في عملهم مع بعضهم بعضا في المجموعة كذلك العمل على مستوى الصف .

    فرص التعلم التي ينفرد بها التعلم التعاوني :1)
    يمكن المتعلمين من الوصول إلى التعلم ذو المعنى ، فالمتعلمون يثيرون أسئلة ، ويناقشون أفكارا ، ويقعون في أخطاء ، ويتعلمون فن الاستماع ، ويحصلون على نقد بناء فضلا عن أنه يوفر فرص تلخيص ما تعلموه في صورة تقرير .

    2) يوفر فرص لضمان نجاح المتعلمين جميعاً ، فالاعتماد المتبادل يقتضي أن يساعد المتعلمون بعضهم في تعلم المفاهيم وإتقان المهارات التي تتعلمها المجموعة .

    3) يستخدم المتعلمون التفكير المنطقي في مناقشاتهم ، حيث أن الإقناع لا يتم إلا من خلال استخدام التفكير المنطقي .

    4) يتعلم المتعلم من خلال التحدث والاستماع والشرح والتفسير والتفكير مع الآخرين ومع نفسه .

    دور المعلم في التعلم التعاوني :

    1) اختيار الموضوع وتحديد الأهداف ، تنظيم الصف وإدارته .
    2) تكوين المجموعات في ضوء الأسس المذكورة سابقا واختيار شكل المجموعة .
    3) تحديد المهمات الرئيسية والفرعية للموضوع وتوجيه التعلم .
    4) الإعداد لعمل المجموعات والمواد التعليمية وتحديد المصادر والأنشطة المصاحبة.
    5) تزويد المتعلمين بالإرشادات اللازمة للعمل واختيار منسق كل مجموعة وبشكل دوري وتحديد دور المنسق ومسؤولياته .
    6) تشجيع المتعلمين على التعاون ومساعدة بعضهم .
    7) الملاحظة الواعية لمشاركة أفراد كل مجموعة .
    8) توجيه الإرشادات لكل مجموعة على حدة وتقديم المساعدة وقت الحاجة .
    9) التأكد من تفاعل أفراد المجموعة .
    10) ربط الأفكار بعد انتهاء العمل التعاوني ، وتوضيح وتلخيص ما تعلمه الطلاب .
    11) تقييم أداء المتعلمين وتحديد التكليفات الصفية أو الواجبات .

    أهمية استراتيجية التعلم التعاوني :-
    1- تنمية المهارات التعاونية والعمل بروح الفريق .
    2- تحسين مهارات الإتصال والتعبير اللغوية .
    3- تنمية مهارات التفكير الناقد والإبداعي .
    4- تقليل الفجوة بين الطلبة المتفوقين والمتوسطين من خلال اشراكهم
    جميعا في عملية التعلم وتفاعلهم معا , وتبادل الأراء والخبرات .
    Ghada Farahat


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    رد: التعلم التعاونى

    مُساهمة من طرف  في الأحد 02 مايو 2010, 4:09 pm

    تزداد نشاط وتألق الرجاء المواظبة علي هذا النشاط وكتابة باقي الاستراتيجيات
    avatar
    HASSAN6827

    ذكر عدد المساهمات : 30
    تاريخ التسجيل : 20/04/2010
    العمر : 45
    الموقع : Newcastle- England

    رد: التعلم التعاونى

    مُساهمة من طرف HASSAN6827 في الجمعة 14 مايو 2010, 1:36 am

    يا ريت التعليم كله يكون بهذا بالشكل كمجموعات
    التعليم هنا قائم على هذا الاسلوب
    انا وجدت ان الطلاب هنا من اول ما يدخلوا المدرسة بيتعلموا بهذه الطريقة و هي حقا مثمرة
    مع التمنيات بالتوفيق

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 16 يوليو 2018, 5:15 am